مرتجى محجوب يكتب لكم : شهادة للتاريخ

12 فيفري 2019  (14:14) صالون الصريح

كتب مرتجى محجوب

على الرغم من كتاباتي و نقدي اللاذع احيانا لاطراف حاكمة و حتى في أعلى هرم السلطة فاني في نفس الوقت فخور و معتز بما وصلت اليه تونس اليوم من حرية تعبير و تفكير ،اذ و للتاريخ فاني شخصيا لم اتعرض لحد الآن على الاقل الى أي نوع من التضييقات أو التهديدات أو الممارسات المالوفة في العهد السابق.

هي نقطة إيجابية و ان كانت ليست مزية و هي كذلك نعمة لا يعرف و يدرك قيمتها الا من هم معنيون مباشرة بها و من غيرهم أصحاب القلم و الرائ .

عاش القلم حرا نزيها و عاشت الحرية في بلدي الحر .

               

ناشط سياسي مستقل