إفتتاحية الصريح هذا ما بقي لنا بعد أن أضعنا كل شيء

31 مارس 2018  (17:07)

لم يبق لنا والحال على ما هي عليه من تأزم على جميع المستويات ، إلا العمل على إستعادة تلك القيم التي نحتت  كياننا الجماعي وأصلته حتى نتمكن من الخروج من الهوة السحيقة التي تردينا في حضيضها بعد أن غفلنا  طيلة هذه السنوات العجاف ، عن ثوابت هويتنا  وشخصية مجتمعنا وٱنساق البعض مع تيارات الحقد والكراهية والتطرف والثأر الهستيري الأعمى والسلب والنهب والتحيل ، متدثرين بمظلات مختلفة ، منها بالخصوص ، الدين والحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان ، وهي من كل ما يقترفونه براء !

شاهدنا خلال هذه السنوات ، فصولا رهيبة من العنف السياسي والإيديولوجي والمادي، والتحريض المنبري والإعلامي والشارعي والجرائم المروعة والإنحرافات الخطيرة  لم نتعود عليها من قبل . كان كل شيء قد أبعدنا عن مرافئنا ورمى بنا في منحدرات التردي لنفقد الكثير من مرجعياتنا ومكونات شخصيتنا الأصلية .  لم يبق إلا القليل من الفرص للتدارك وإنقاذ بلادنا وشعبنا من التهلكة.

*الصريح أون لاين