بوادر سنة بيضاء في الثانوي

16 أفريل 2018  (15:29) الوطنية

 

بعد القرار الذي تم تأكيده اليوم من قبل نقابة التعليم الثانوي والقاضي بتعليق الدروس الى أجل غير مسمى أي أنه اضراب مفتوح فان كل المؤشرات تدل وتؤكد كوننا نسير نحو سنة بيضاء ان لم يتم التدخل بالسرعة العاجلة من قبل رئاسة الحكومة والامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل. فالاساتذة ممثلين في نقابتهم مصرون على المضي في قرارهم وهم مصرون عليه بينما وزير التربية مصر هو الآخر على عدم الدخول مجددا في مفاوضات الا اذا سحبت النقابة ما يتعبره شرطها أي تقديم أعداد ومعدلات السداسي الأول للإدارة

هذا الوضع أقل ما يمكن أن يوصف به كونه غير عادي وغير طبيعي فاليوم لم نعد نتحدث عن فشل مفاوضات بل انعدام المفاوضات بشكل نهائي والسؤال هنا من المسؤول عن هذه الفوضى ؟