آلاف المسافرين التونسيين عالقين في مطارات اوروبا…’الخطوط التونسية’ على صفيح ساخن!

الخطوط التونسية

مازال عدد كبير من المسافرين التونسيين العائدين من دول إقامتهم في أوروبا لقضاء العطلة في تونس عالقين في عدد من المطارات بسبب تأخر أو إلغاء رحلات للخطوط التونسية…الأمر الذي أحدث حالة من الاضطراب والغضب بين المسافرين، أمام تواصل استهتار الناقلة الوطنية بمصالحهم ووقتهم وجهدهم!

الخطوط التونسية تعلّق

من ناحيته علّق رئيس مدير عام الخطوط التونسية خالد الشلي، اليوم السبت 02 جويلية 2022، على الأزمة التي تتخبط فيها الشركة وتعطل عشرات الرحلات مرجعا هذه الفوضى العارمة إلى عديد العوامل وفق قوله، التي تسببت في تعطل الرحلات الجوية التابعة للشركة من بينها تعطل وصول قطع غيار لإصلاح عدد من الطائرات المعطبة إلى جانب وجود اضطرابات في مطارات خارجية و شركات أجنبية وهي تعطيلات خارجة عن نطاق تونيسار وفق تصريحه للقناة الوطنية الأولى.

وأكد الشلي أن الاضطراب الحاصل في رحلات تونيسار من المنتظر أن يتم تجاوزه يوم الاثنين بعد وصول عدد من قطع الغيار اليوم لإصلاح طائرة ستكون جاهزة غدا للإقلاع بالإضافة إلي تلقي الشركات وعودا من مزوديها بحصولها على قطع أخرى يومين الأحد و الاثنين.

انفراج متوقع؟

وأكد رئيس مدير عام الخطوط التونسية خالد الشلي أن أكثر مطار يشهد تونسيين عالقين هو مطار باريس مؤكدا أن كافة التونسيين ستتم إعادتهم إلى تونس من خلال برمجة رحلتين اليوم و 3 رحلات أخرى غدا الأحد أما بقية العالقين  بمطارات أخرى  فان الشركة بصدد التفاوض لكراء طائرات، وفق تصريحه.

رئيس الجمهورية على الخط

 وتجدر الإشارة إلى أن رئيس الجمهورية قيس سعيّد اجتمع اليوم السبت بوزير النقل ربيع المجيدي ودعا إلى إيجاد حلول فورية للتونسيين العالقين في المطارات، معتبرا أن هذا الأمر غير مقبول مهما كانت الأسباب، وأمر رئيس الدولة بإيجاد حلول فورية حتى لا يبقى أبناء الوطن وكل القادمين إلى تونس في هذا الوضع.