أريانة: دفنته عائلته معتقدة أنه توفي بسكتة قلبية…ثم انكشف السر!

سكتة قلبية

علمت الصريح أون لاين أن أريانة عاشت على وقع حادثة غريبة، حيث توفي شاب منذ أيام وقامت عائلته بدفنه، معتقدة أنه مات جراء سكتة قلبية، ولم يدر بذهن أي منهم أن الشاب كان ضحية جريمة قتل بشعة على يد أحد أصدقائه..

هذا وقد أذنت النيابة العمومية بدفن الضحية قبل صدور تقرير الطب الشرعي، الذي صدر أمس ليقلب المعطيات ويحدد سبب الوفاة الذي لم يكن سكتة قلبية كما راج، وعلى الفور تحرّك أعوان فرقة الشرطة العدلية باريانة الشمالية وأعوان مركز الأمن الوطني بالكرم لينجحوا في توقيت قياسي في الإطاحة بالمشتبه به الرئيسي…

وقد اتضح وفق التحريّات المجراة في الملف أن الهالك توفى نتيجة اعتداء عليه من القبض على الجاني الذي قتل الضحية داخل منزله بولاية أريانة ثم جرّده من قلادته الذهبية وأمواله قبل أن يلوذ بالفرار من المكان…

وكشفت الأبحاث وفق ما أفادت مصادر الصريح أن الضحية عقد جلسة خمرية مع المتهم الذي ازهق له روحه ثم سرقه ولاذ بالفرار.
هذا وتتواصل الأبحاث في الملف لمعرفة كل تفاصيل ما جرى ليلة الواقعة قبل إحالة المتهم على العدالة…

سليم