ألفة يوسف تكتب لكم: ما هي الحلول الممكنة لدولة انهارت وبلاد دُمرت؟

كتبت: ألفة يوسف

منطقيا، ما هي الحلول الممكنة لدولة انهارت وبلاد دُمرت وصراعات بين أطراف السلطة من أجل فتات المصالح؟

ـ انتظار انتخابات 2024؟ يبدو الأمر عسيرا إذ يصعب أن نظل ثلاث سنوات ونيف على هذه الحال المزرية…
ـ خروج إلى الشارع؟ من أجل ماذا؟ إسقاط هذا النظام؟ حل البرلمان؟ ثم وضع من على رأس السلطة؟ ضباع آخرون يواصلون نهش تونس؟ أم مستبد عاجز عن أن يسمع فضلا عن أن يحاور؟
ـ عصيان مدني لا يُبقي ولا يذر يجعل العالم ينتبه إلى أن هناك حفرة فيها ملايين من الناس يعانون وينبحون دون أن يستجيب لهم الفشلة والمعاتيه والإرهابيون الحاكمون؟
ـ بيان رقم واحد؟ ولكن هل لنا إمكانيات ذلك؟
ـ اتفاق بين دول الصراع يجعلنا نخرج من كوننا مزبلة الإخوان في العالم؟
ها نحن نواصل مشاهدة هذا الكابوس في انتظار إفاقة أعتقد أنها تباطأت جدا..