إعلاميّون إسرائيليّون : شعرنا بكراهية العرب لنا أثناء تواجدنا في قطر

إعلاميّون إسرائيليّون شعرنا بكراهية العرب لنا أثناء تواجدنا في قطر

ذكرت صحيفة “يديعوت احرونوت” الصادرة في تل أبيب أن المراسلين الرياضيين الإسرائيليين واجهوا العديد من الحوادث العدائية أثناء تغطية فعاليات كأس العالم لكرة القدم في قطر.
وكتبت الصحيفة الإسرائيلية “نشعر بالكراهية ومحاطين بمشاعر العدائية وعدم الرغبة في وجودنا”.
وقال مراسلون رياضييون إسرائيلييون أن أشخاصا من سلسلة من البلدان الإسلامية كان يلاحقوهم ويحدقون بهم، مشيرين إلى أن أنهم يحملون الجنسيات الفلسطينية والإيرانية والقطرية والمغربية والأردنية والسورية والمصرية واللبنانية.
وتحدث صحفييون أخرون من إسرائيل عبر وسائل التواصل الإجتماعي عن تعرضهم لوقائع مماثلة، ونشر مواف فاردي من هيئة الإذاعة العامة الإسرائيلية فيديو لرجل يصرخ فيه ويقول “لا وجود لإسرائيل ، ولكن فلسطين، أنت غير مرحب بك هنا، هذه قطر بلدنا”.
وكشف صحفي بالتليفزيون الإسرائيلي عن واقعة مناقضة،حيث أحاط به مجموعة من المشجعين الإيرانيين يحتفلون بالفوز على ويلز،كما تحدث مشجعون إسرائيليون عن استقبالهم بشكل جيد في قطر.
وسافر الآلاف من المشجعين الإسرائيليين إلى قطر لمتابعة مباريات كأس العالم رغم عدم تأهل منتخب بلادهم إلى البطولة.
متابعة: محمد المحسن