إنصاف توفيق مجيد وعودة الدر الى معدنه

اغلقت قناة ” فرانس 24 ” ملف المشكلة التي اثيرت مع الاعلامي التونسي توفيق مجيد وهي مشكلة مهنية اخذت بعدا اكثر من حجمها واثارت ضجة كانت بمثابة الزوبعة في فنجان والمشكلة مهنية بحتة لا صلة لها بالتحرش من اي نوع مثلما اشيع وقد تم التثبت في هذه المشكلة من طرف ادارة ” فرانس 24 ” التي انصفت توفيق مجيد وقررت اعادته الى سالف نشاطه ومواصلة عمله في القناة …وباختصار نقول ان المشكلة تعلقت بحوار تلفزي اجراه مجيد مع ضيفة رات في بعض اسئلة محاورها مافهمت منه انه ينتمي الى التهمة الجاهزة والرائجة هذه الايام تهمة الكراهية لجنس ما او دين ما او اتجاه ما …ونحن نهنئ الزميل القدير توفيق مجيد الاعلامي الذي لا يشك احد في قدراته المهنية ونتنى له المزيد من النجاح .