ابراهيموفيتش يواجه عقوبة الإيقاف 3 سنوات بسبب فضيحة كبرى

يواجه الدولي السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم فريق ميلان الإيطالي لكرة القدم، عقوبة الإيقاف لمدة ثلاث سنوات بتهمة التورط في خرق لوائح الاتحاد الدولي الخاصة بالمراهنات.
وكشفت صحيفة سويدية، أن إبراهيموفيتش في ورطة كبيرة، بسبب شراكته في إحدى شركات المراهنة الشهيرة.
وهو ما يخالف القواعد الأخلاقية للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” والاتحاد الأوروبي “يويفا”، حيث لا يسمح للاعبين بالمشاركة في مسابقات فيها مصالح مالية في دور الرهان.
وبحسب معلومات الصحيفة السويدية، فإن الشركة وفقا لآخر تقرير سنوي متاح لعام 2019، حققت أرباحا قدرها 30 مليون يورو.
وأشارت إلى أن “إبرا” لا يزال يمتلك أسهما في الشركة، وفقا لما أكده إريك سكارب الرئيس التنفيذي.
وتنص لوائح الاتحاد الدولي “فيفا” على أن أي شخص ينتهك هذه القوانين، يعاقب بغرامة تصل إلى 100 ألف يورو، وإيقاف محتمل لجميع الأنشطة المتعلقة بكرة القدم لمدة أقصاها ثلاث سنوات.
وتعرض زلاتان للطرد مؤخرا في مواجهة بارما، وتم إيقافه لمدة مباراة بسبب عدم الالتزام بقوانين مكافحة فيروس كورونا في إيطاليا، بعدما تم الكشف عن بعض صوره داخل مطعم.
المصدر: وكالات