اتحاد الشغل يدعو إلى اتخاذ إجراءات اجتماعية عاجلة وإلى إسقاط المنشور عدد 20

UGTT

في بيان نشره مساء أمس الخميس 20 جانفي 2022 بمناسبة احتفاله بمرور 76 عاما عن تأسيسه، دعا الاتحاد العام التونسي للشغل الحكومة إلى اتخاذ إجراءات اجتماعية عاجلة ومتوسطة المدى لسدّ الثغرات الكبيرة في ميزانية سنة 2022 .
كما جدد الاتّحاد المطالبة باستئناف الحوار الاجتماعي وتعديل المقدرة الشرائية لأعوان الوظيفة العمومية والقطاع العام.
وأكد الاتحاد، في سياق متّصل، أن تطبيق كل الاتفاقيات الموقعة في كل القطاعات يتطلب الوحدة بين العمال لإسقاط كلّ الإجراءات المعرقلة للعمل النقابي، وفي مقدّمتها المنشور عدد 20 الذي يفرض الترخيص المسبق من طرف رئاسة الحكومة قبل البدء التفاوض مع النقابات.
وأشار اتّحاد الشّغل إلى أن حلول الذكرى السادسة والسبعين لتأسيسه تتزامن مع قرب انعقاد المؤتمر الخامس والعشرين الذي يعقد بعد أسابيع قليلة بمدينة صفاقس، مؤكدا الاستعداد لعقده.
يأتي تنظيم هذا المؤتمر بعد أشهر من تنظيم المؤتمر الاستثنائي غير الانتخابي خلال شهر جويلية الماضي بمدينة سوسة الذي تمت خلاله المصادقة على تنقيح الفصل 20 من النظام الأساسي للاتحاد الذي تم بمقتضاه فتح المجال لأعضاء المكتب التنفيذي الوطني الترشح لأكثر من دورتين متتاليتين.
وبعد أشهر من انعقاد المؤتمر الاستثنائي غير الانتخابي، صدر يوم 25 نوفمبر2021 حكم ابتدائي من المحكمة الابتدائية بتونس ببطلان القرار الصادر عن المجلس الوطني للاتحاد العام التونسي للشغل المنعقد أيام 24 و25 و26 أوت 2020 والمتمثل في الدعوة إلى عقد مؤتمر استثنائي غير انتخابي.