الأمين الشابي يكتب في ذكرى ميّة الجريبي: وداعا أيتها الراحلة بصمت…

ميّة الجريبي

كتب: الأمين الشابي

الإهداء: إلى روح المناضلة ميّة الجريبي التّي عاشت على المبادئ و رحلت وهي عليها، سلام لروحها الطاهرة في الذكرى الرابعة لرحيلها…

أيقونة الوفاء و النّضال قد أفلت

يقولون عنها أنّها ودّعت و قضت

فنضالها و صوتها باق ما بقيت

ببقاء روحها هي بيننا و ما انتهت

***

يقولون و لكن هي لهم أيضا قائلة

انظروا كيف النخيل في الشوارع

يمضي أبدا واقفا و لا هي انحنت

و للصمود تغنّت الحريات و تفننت

***

قضت و لكن رصيدا بعدها تركت

و للمبادئ ما باعت و لا اشترت

مرضت و تحمّلت وأبدا ما اشتكت

ودّعتنا بصمت ما ناحت و ما بكت

***

ميّة عاشت و لكلّ للمبادئ قد صانت

لا خانت الرفاق ولا هي عليهم انقلبت

صادح صوتها والجموع بها انبهرت

ولرحيلها أبدا بكت العيون و ما جفّت

***

سلام لروحك ميّة و من هنا قد مرّت

مواقفها وخصالها و نضالها وما قالت

وداعا أيتها الكبيرة وتونس و ما أنجبت

أيقونة مثلك سيظل الكلّ لخصالك يذكرك