الإعلان عن نتائج مقترحات مشاريع الطلبة بجامعة صفاقس

عاشت جامعة صفاقس، من خلال قطب الطالب المبادر، يوم الخميس 20 ماي 2021 على وقع الإعلان عن نتائج مقترحات مشاريع الطلبة، في إطار التنافس من أجل الحصول على صفة الطالب المبادر. وانتظم في هذا الاطار الملتقى الأول لاسناد صفة الطالب المبادر، وذلك بحضور كل المشرفين بجامعة صفاقس و العمداء والمديرين، وعدد من الفاعلين والشركاء من المحيط الاقتصادي والصناعي، بالإضافة إلى الوكالة الجامعية الفرنكوفونية ممثلة في مجدي العياري المسؤول الأول عن المشاريع بالوكالة. وأفاد محمد بلحاج مدير قطب الطالب المبادر أن هذه الدورة هي الأولى في جامعة صفاقس. وفي تجربة نموذجية اولى ايضا بالجامعة التونسية، تسعى إلى فتح المجال أمام الطلبة للانخراط في المبادرة وريادة الاعمال، وهي سياسة تسعى في جوهرها إلى ترسيخ ثقافة مغايرة في تصوّر الطالب للجامعة وصلتها بالسوق، والتكوين وصلته بالاستثمار و ريادة الاعمال.
وكان عبد الواحد المكني رئيس جامعة صفاقس قد افتتح هذا الملتقى وصرّح رسميا بنتائج هذه الدورة الاولى. وقد ترشح للحصول على هذه الصفة 290 طالبا من 20 مؤسسة جامعية، و من اختصاصات مختلفة.. ومستويات متنوعة .. ونجح في الحصول على الصفة 203 طالبا..
و هم اليوم طلبة مبادرون. وقد بلغ عدد المشاريع المقبولة 139 مشروعا على اعتبار أن بعض المشاريع فردية وبعضها جماعي.. هذا، وقد أفاد مدير قطب الطالب المبادر بأن برنامجا ثريا ومتنوعا في انتظار هؤلاء الطلبة المبادرين، وان لجنة قيادة المشروع قد وضعت استراتيجية مرافقة وإحاطة وتاطير، وذلك من خلال تنظيم دورات تكوينية مختصة. كما خططت لمشاركتهم في المعرض الجامعي في دورته 23, والذي سينتظم قريبا. هذا، بالإضافة إلى برنامج القرية الصيفية التي تحمل في طياتها تصورات تدريبية مختلفة ومتجددة. وعموما، فقد شهدت هذه الدورة الاولى نجاحا مهما أقرّ به كل الحاضرين والمشاركين، وأسهم في تحقيقه تحديات فريق العمل بالقطب والجامعة والمؤسسات من جهة وانخراط الطلبة بكل حماس في ثقافة المبادرة من جهة اخرى. إن هذه النتائج المسجلة في الدورة الاولى مهمة جدا، وهي مكسب يضاف اليوم إلى نجاحات جامعة صفاقس، وحلقة أخرى من حلقات تميزها…