التيار الديمقراطي: وزيرة العدل افتعلت قضية ثانية في حقّ غازي الشوّاشي

ليلى جفال

أعلن حزب “التيار الدّيمقراطي” في بيان أصدره مساء يوم أمس الأربعاء 30 نوفمبر 2022 أنّ وزيرة العدل، ليلى جفال، “قامت بافتعال قضية ثانية في حق أمين عام الحزب، غازي الشواشي، على معنى مرسوم قمع الحريات عدد 54”.

وأكّد “التيار الدّيمقراطي” في بيانه “مساندته لأمينه العام وسائر التونسيات والتونسيين ضحايا الهرسلة القضائية والعنف البوليسي والتنكيل الاقتصادي والاجتماعي، وتنديده بالقمع الممنهج للحريات والانتهاك المتزايد للحقوق من طرف قيس سعيد ومعاونيه”.

وشدّد الحزب على “عزمه مواصلة التصدي للانقلاب بكافة الأشكال النضالية حتى يسقط ويتحمل قيس سعيد ومعاونوه مسؤوليتهم السياسية والجزائية عنه”، وفق نصّ البيان.

يذكر أنه تمّ يوم 11 أكتوبر الماضي الاستماع بمحكمة بن عروس إلى أمين عام حزب التيار الديمقراطي، غازي الشواشي، والإبقاء عليه في حالة سراح، على خلفية القضية التي رفعتها ضده وزيرة العدل بتهمة نسبة أمور غير قانونية لموظف عمومي (الفصل 128 من المجلة الجزائية) ونشر أخبار زائفة من شأنها تعكير صفو النظام العام (الفصل 54 من المرسوم عدد 115)، وذلك من أجل تصريح إذاعي قال فيه إن “رئيسة الحكومة قدمت استقالتها”.