الجزائر: استنفار لمواجهة ‘القاتل الصامت’…

الجزائر

أطلقت وزارة الداخلية الجزائرية حملة وطنية لتعزيز الجهود التوعوية حول أخطار استخدام الغاز المنزلي، بعد تكرر حوادث الاختناق بأحادي أكسيد الكربون.

وقالت الوزارة في بيان: “سعيا لتعزيز الجهود التوعوية والتحسيسية من مخاطر استخدام الغاز لاسيما الاختناق بأحادي أكسيد الكربون، تطلق وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، حملة وطنية بمشاركة عدد من القطاعات الوزارية، الهيئات والمؤسسات ذات الصلة، وفعاليات المجتمع المدني، هادفة لرفع الوعي لدى كل شرائح المجتمع وتعميم الثقافة الوقائية لمجابهة الآثار الخطيرة المتصلة بها”.

وأكدت أن السلطات تسعى من خلال هذه المبادرة إلى إرساء ثقافة الوقاية والتعريف بكيفية التعامل مع أخطار الغاز الطبيعي والغازات المحترقة للتقليل من الحوادث المميتة التي يتسبب فيها.

وأهابت وزارة الداخلية بكل المنظمات والناشطين المجتمعيين من أجل الانخراط في هذا المسعى، مشيرة إلى أن تظافر جهود الجميع من شأنه المساهمة في إنقاذ أرواح.