السلاوتي: وزارة التربية منفتحة على مطالب الاطار التربوي (صور)

أشرف اليوم الأربعاء وزير التربية فتحي السلاوتي على افتتاح السنة الدراسية 2021-2022 بالمدرسة الإعدادية لبيض بجلمة بولاية سيدي بوزيد أين قام بتحية العلم وتفقد المدرسة واستمع لمشاغل أهل القطاع المتعلقة أساسا بتحويلها إلى معهد ثانوي.

وتحول وزير التربية بالمناسبة أيضا إلى المدرسة الابتدائية الحوية بنفس المنطقة والمدرسة الابتدائية الشارع السبالة أين يقوم عدد من أبناء المنطقة المقيمين بالخارج ببناء 10 قاعات تدريس بمجهودات ذاتية.

وأكد فتحي السلاوتي في هذا الصدد على أهمية دعم مجهودات الوزارة من قبل المجتمع المدني وثمن مختلف المبادارات بكل الجهات التي ستؤدي إلى كسب التحديات في القطاع التربوي حسب تقديره مشيرا إلى أن الوزارة منفتحة على كل مطالب الإطار التربوي والأهالي وتسعى إلى الاستجابة إلى مشاغلهم وحل إشكالياتهم.

واطلع الوزير على عرض خاص بتدخلات وزارة التربية والمجتمع المدرسي في مختلف المؤسسات التربوية بالولاية ومجهودات اليوم الوطني لصيانة المؤسسات التربوية.

من جهته أشار المندوب الجهوي للتربية حسين العكرمي في تصريح ﻟ(وات) إلى ارتفاع عدد التلاميذ المسجلين في المؤسسات التربوية العمومية خلال السنة الدراسية الجديدة بنسبة 2 فاصل 7 بالمائة مقارنة بالسنة الدراسية الفارطة ليبلغ العدد 97263 تلميذا منهم 58085 تلميذا بالمدارس الابتدائية موزعين على 2714 فصلا في حين بلغ عدد التلاميذ بالمؤسسات التربوية الخاصة 3887 تلميذا.

وبخصوص المشاريع المنجزة أو التي بصدد الإنجاز والدراسة بين المدير المساعد بالمندوبية الجهوية للتربية رمضان دخيل أنها بلغت 390 مشروعا منها 30 بصدد الإنجاز و137 بصدد إعداد ملف العروض و86 بصدد الدراسات فيما شملت عمليات الصيانة 5 مبيتات ومطعم وذلك بالإضافة إلى تدخلات المجتمع المدني والجمعيات في أعمال الصيانة والبناء في 8 مؤسسات تربوية تضمنت بالأساس صيانة قاعات تدريس وبناء قاعات أخرى وتهيئة مجموعات صحية وساحات.