مدينة نابل: السيتي بلا تريسيتي علاش؟ 

غياب التيار الكهربائي

منذ مدة و المجتمع المدني والاهالي بمدينة نابل يستغيثون و يشتكون من غياب التيار الكهربائي بالشارع الطويل والمعروف عند النوابلية “السيتي” 

من الجرة إلى شاطىء البحر ويمر امام اهم مركز سيادة وهو مقر الولاية مع محلات تجارية كبيرة ونحن في عز فصل الصيف حيث تكثر خرجات الاهالي للترفيه عن النفس و السهريات وخاصة في هذا الشارع الطويل وهذا غير معقول وغير مقبول…

 ولم تجد مطالب الاهالي الصدى المطلوب من قبل بلدية نابل  وكأن الأمر لا يهمها رغم أن هذا  الإجراء هو من صميم عملها ومن ضمن اختصاصها هو  التنوير البلدي وفي هذا الاطار يتحتم على أعضاء المجلس البلدي الماسكين بزمام الامور  في الحكم المحلي أن يتفاعلوا مع طلبات المواطنين وتلبيتها وإن تعذر عليهم ذلك فعليهم الرحيل غير مأسوف عليهم لأن عملهم وتطوعهم جاء برغبة منهم و تم انتخابهم على هذا الأساس لخدمة المواطنين جميعا ، لكن الثابت أن التيار الكهربائي لا يمر بسهولة بين أعضاء  المجلس البلدي و الاهالي كما هو غائب في اهم شارع بمدينة خلناها عاصمة الوطن القبلي ومدينة سياحية لكن العكس هو الذي حصل فلم نجد مدينة نابل الذي نعرفها زاهية و نظيفة تؤنس زوارها قبل اهاليها .

عزوز عبد الهادي