الشعيبي: البرلمان عائد…والجلسة الأولى مخصصة لإلغاء كل مراسيم وقرارات قيس سعيّد!

Kais saiied

قال رياض الشعيبي المستشار السياسي لرئيس حركة النهضة اليوم الثلاثاء 30 نوفمبر 2021 إلى تصريحات راشد الغنوشي الأخيرة التي قال فيها إنّ ”البرلمان عائد أحب من أحب وكره من كره”، هي إقرار للأمر الواقع، حسب توصيفه.
وأضاف أنّ قيس سعيد انقلب على الدستور، وأن تفعيل الفصل 80 لم يكن استجابة لإرادة الشعب كما يدعي لشعب، قائلا: ”الشارع التونسي لم يكره البرلمان وبإمكانه التعبير عن رأيه عبر صناديق الاقتراع”.
وقال: ”لا أحد كان سعيد بفترة ما قبل 25 جويلية حتى النهضة، رغم قيامها بخطوات كثيرة من أجل الخروج من الأزمة وتحركت في جميع الاتجاهات على غرار الموافقة على مبادرة الحوار لاتحاد الشغل”.
وأقرّ رياض الشعيبي بتحمل النهضة لجزء من المسؤولية لكنه في المقابل يرى أنها ليست الوحيدة المسؤولة على تأزم الوضع.

شيطنة النهضة

ودعا في هذا الإطار إلى الكف عن ما اعتبره ”شيطنة النهضة”، التي ضحت وقدمت تنازلات، وفق تعبيره، متابعا:” لكن أمام هذه التنازلات كان هناك إرادة تخطط بعناية للانقلاب والوثيقة المسربة في شهر ماي خير دليل على ذلك”.
أما بخصوص تغير خطاب رئيس الحركة والتصعيد في تصريحاته، أبرز الشعيبي في تصريح لموزاييك بالقول: أنّ راشد الغنوشي قضى عمره وهو يدافع عن الديمقراطية ولا أحد ينتظر منه أن يوافق على أن يتواصل الوضع على حاله ، قائلا: ”مبدأ عودة البرلمان ليس فيها نقاش”.

إلغاء مراسيم سعيّد

ويرى الشعيبي أنّ الخروج من الوضع الاستثنائي يتطلب إلغاء رئيس الجمهورية لكل المراسيم التي تم الإعلان عنها ورفع يده عن السلط، من ثم يتم تنظيم حوار وطني تشارك فيه مختلف الأطراف السياسية من أجل إيجاد صيغة لعودة البرلمان والذي سيعمل بعدها على إيجاد حلول للخروج من أزمة والتحضير لانتخابات تشريعية ورئاسية مبكرة.
وشدّد الشعبي أنّه لا مجال لتنظيم انتخابات مبكرة تحت إشراف ”المنقلب والديكتاتور” في إشارة إلى رئيس الجمهورية.
وتابع قوله: ”حارس الديمقراطية جار على الديمقراطية وتونس لديها رئيس بصلاحيات منفردة في العالم وهو لا يمكن أن يكون إلا ديكتاتور”.
وبين أنّ ”الديكتاتورية بصدد الزحف في جميع مفاصل الدولة على غرار الإقالات الأخيرة التي لا معنى لها والتعيينات التي آخر ما يتوفر فيها هي الكفاءة، وفق تقديره’.
وتوجه بالحديث لرئيس الجمهورية قائلا:” البرلمان سيعود وأول جلساته ستلغي كل الذي حصل بعد 25 جويلية وكل قراراتك ومراسيمك ستصبح باطلة”.

الاستفتاء الالكتروني

أما بخصوص الاستفتاء الالكتروني، شدّد الشعيبي على أن النهضة تقبل مناقشة هذا الاقتراح في صورة كان الاستفتاء يستوفي شروط ”التصويت المباشر والحر والسري”، لكن في صورة عدم توفر هذه الشروط فإنه سيكون باطل”.
وأكّد أن النهضة تحترم العملية الديمقراطية وترفض ثقافة الإقصاء، وهي حزب متواضع لشعبه ولا يكابر، قائلا:” لن نذهب إلا إذا طلب منا الشعب ذلك عبر صندوق الاقتراع لأننا حزب يلتزم بحكم الصندوق ”.