الشوّاشي: لا مبرر لتأخر تشكيل الحكومة…و لا بدّ من إنهاء حالة الغموض

أكد الأمين العام لحزب التيّار الدّيمقراطي غازي الشواشي اليوم الثّلاثاء أنّ التيار والإتحاد العام التونسي للشّغل يتّفقان في الكثير من المسائل بخصوص الوضع العام في البلاد، وخاصّة ضرورة إنهاء حالة الغموض في هذه الفترة والمستجدّات على السّاحة الوطنية .

وقال الشواشي في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، اليوم الثلاثاء، عقب لقاء جمعه ونائبه محمد الحامدي، بالأمين العام لاتحاد الشغل، نور الدين الطبوبي، بمقر الاتحاد، “إنّه مطلوب من المنظّمة الشّغيلة، اليوم، أن تقوم بدورها خاصّة في أوقات الأزمات وكذلك التنسيق مع الأحزاب ذات التوجه الاجتماعي، على غرار التيار الدّيمقراطي”، ملاحظا أن الطرفين متفقان على أن “الوضع الحالي لا يمكن أن يستمرّ كما هو عليه الآن وأنه لا شيء يبرّر تأخر تشكيل الحكومة، خاصّة في ظلّ هذا الوضع الضّبابي”.   

وشدّد الشوّاشي على أنه “لا مجال لرجوع مشهد ما قبل 25 جويلية 2021، وهو ما يتفق فيه الحزب أيضا مع اتحاد الشغل، لكن يجب أن يكون هنالك مشهد أفضل يتّسم خاصّة بالتشاركيّة والنقاش مع كلّ الفاعلين ورئيس الجمهوريّة”.

كما أضاف أنّه يجب أن يكون هناك تخطيط ورؤية واضحان لمستقبل البلاد، من أجل مجابهة المشاكل الاقتصاديّة والاجتماعيّة، وخاصّة مشاكل الماليّة العمومية .

وأكّد غازي الشواشي على ضرورة وجود “جبهة داخلية متماسكة لقطع الطّريق أمام كلّ تدخل أجنبي في تونس”.