الفيفا تفرض على عيسى حياتو عقوبة الإيقاف وغرامة مالية

أصدرت لجنة الأخلاقيات في الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، قرارا بمنع الكاميروني عيسى حياتو الرئيس السابق للاتحاد الإفريقي للعبة، من المشاركة في أي نشاط متعلق بكرة القدم لمدة عام.
وفرضت اللجنة إضافة إلى عقوبة الإيقاف، غرامة مالية على عيسى حياتو قدرها 30 ألف فرنك سويسري، بسبب وجود انتهاكات في توقيع مذكرة التفاهم والاتفاقية التعاقدية لتسويق وسائل الإعلام وحقوق التسويق للمسابقات التي نظمها الـ”كاف” مع شركة “لاغاردير سبورت – Lagardère Sports” الفرنسية بين عامي (2014 و 2017).
وقال الفيفا في بيان له: “بعد جلسة استماع موسعة، قضت الغرفة القضائية، بناء على المعلومات التي جمعتها غرفة التحقيق، بأن حياتو قد خرق واجبه في الولاء في منصبه كرئيس للاتحاد الإفريقي، من خلال الدخول باسم ونيابة عن الكونفدرالية، في اتفاقية مناهضة للمنافسة مع لاغاردير سبورت والتي كانت ضارة وتسببت في أضرار جسيمة للكاف (كلاهما ماليا، بمبلغ أكثر من 11 مليون دولار، فضلا عن سمعته)”.
ونتيجة لذلك، وجدت الغرفة القضائية أن حياتو قد انتهك المادة 15 من النسخة الحالية من مدونة أخلاقيات الفيفا وعاقبته بمنعه من المشاركة في أي نوع من الأنشطة المتعلقة بكرة القدم على المستويين الوطني والدولي لمدة عام واحد. بالإضافة إلى ذلك، تم فرض غرامة قدرها 30 ألف فرنك سويسري على حياتو وتم إخطار الكاميروني بالقرار الدافع اليوم، وهو التاريخ الذي يدخل فيه الحظر حيز التنفيذ.
وكان الكاف قد نصب عيسى حياتو رئيسا فخريا للاتحاد الإفريقي لكرة القدم، وبالتالي سيغيب عن حضور أي مؤتمرات تخص الكاف خلال الفترة المقبلة.

المصدر: وكالات