القصرين :العثور على كميات كبيرة من النحاس المهرب داخل مخزن (صور)

تمكنت امس الاحد 05 سبتمبر2021 فرقة الأبحاث والتفتيش بمنطقة الحرس الوطني بفريانة تحت إشراف رئيس الفرقة و بعد إستشارة النيابة العمومية من مداهمة مصنع معد لتجميع و تذويب المعادن بالمنطقة الصناعية بمعتمدية ماجل بلعباس حيث تم العثور على كمية (36طن) من مادة النحاس المهرب و قدر المحجوز بحوالي 360 ألف دينار. و باستشارة النيابة العمومية بالمحكمة الإبتدائية بالقصرين تم إتخاذ الإجراءات
القانونبة في شانها في اطار تطبيق التوصيات المنبثقة عن المجلس الجهوي للامن وعلى إثر توفر معلومات مؤكدة مفادها حيازة أحد التجار على كمية هامة من مادة النحاس مجهولة المصدر مخزنة بإحدى الفضاءات بمعتمدية ماجل بلعباس الواقعة على الشريط الحدودي التونسي الجزايري أين يوجد مركز حرس وطني واحد بجهة تعد 18 الف ساكن وتنشط بها عمليات التهريب بمختلف انواعها ساعد في تغول المهربين بعيدا عن التهريب الممنهج وهو منفذ حقيقي للجريمة المنظمة وترعرع الارهاب والفساد ، وبعد مراجعة النيابة العمومية بالقصرين بإذن تفتيش المخزن المذكور تبين انه على ملك الدولة ويستغله صاحبه على وجه الكراء في ضواحي المدينة تمت المداهمة وبالتفتيش تم العثور على كمية من صفائح مادة النحاس المهولة قدرت حسب المعطيات الأولية ب36 طن تم الإذن بحجزها و فتح تحقيق في مصدرها و مآل استعمالها.
متابعة :لطفي التليلي