القيروان: حجر صحّي موجّه إلى غاية نهاية الشّهر

قررت اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النّجدة في القيروان خلال اجتماعها اليوم الخميس بإشراف والي الجهة محمّد بورقيبة فرض الحجر الصحي الموجه بالولاية بداية من يوم غد الجمعة 23 جويلية وإلى غاية يوم 31 من نفس الشهر، مع بعض الاستثناءات منها:

– السماح للمقاهي والمطاعم بالعمل باستغلال 30% من الفضاءات المغلقة و50% من الفضاءات الخارجية مع استعمال الكراسي والطاولات.

– عودة نشاط كافة الإدارات العمومية مع احترام البروتوكولات الصحية.

– عودة نشاط المؤسسات الصناعية.

– السماح باستئناف نشاط كافة وسائل النقل العمومي داخل ولاية القيروان ومعتمدياتها.

– عودة فتح الفضاءات التجارية مع احترام البروتوكول الصحي.

– إعادة فتح المساجد والسّماح بأداء الصلوات بها مع احترام توقيت حضر الجولان.

في المقابل، يتواصل تعليق صلاة الجمعة، ومنع الأنشطة الرياضية والثقافية والعلمية وكافة التجمعات، وكذلك تعليق الانتصاب بالأسواق الأسبوعية وذلك إلى غاية يوم 31 جويلية 2021.