الكشف عن عملية تدليس لعقود 35 هكتار بإدارة الملكية العقارية ببن عروس

محمد الرقيق

أعلن وزير أملاك الدولة والشؤون العقارية محمد الرقيق اليوم الأربعاء عن اكتشاف حالة تدليس بالادارة الملكية العقارية ببن عروس لـ35 هكتارا من الأراضي الراجعة ملكيتها للدولة.
وتابع الوزير أن المشتبه بتورطهم في هذه القضية ثلاثة منهم بحالة إيقاف فيما تحصن رابع بالفرار إلى حد الآن.
وقال وزير أملاك الدولة خلال زيارة أداها صباح اليوم الأربعاء 27 أكتوبر 2021 إلى مقر إدارة الملكية العقارية ببن عروس، إن هذه الحادثة جدت في شهر ماي الماضي وتم الكشف عنها في شهر جويلية المنقضي من خلال المنظومة الاعلامية للملكية العقارية..
وأوضح أن حالة الاختراق للتدليس تمت من داخل الادارة وتم إيقاف التعاملات على الرسوم العقارية محل التدليس، وبالتالي تم حفظ الحقوق مطمئنا جميع المواطنين على سلامة المعاملات في إدارة الملكية العقارية.
وأشار محمد الرقيق إلى أن وزارة املاك الدولة شرعت عقب اكتشاف الاختراق في تفقد جميع املاك الدولة خشية ان تكون هذه العصابة قد تمكنت من تدليس أو الإعتداء على عقارات اخرى من أملاك الدولة، مشيرا إلى توجه الوزارة الى التدقيق الشامل في أملاك الدولة بكل الجهات.