اللّاعب السّابق للنّادي الصفاقسي محمّد صولة في حالة صحية حرجة..

محمّد صولة

يعاني المهاجم الدّولي اللّيبي محمّد صولة، اللّاعب السّابق للنّادي الرياضي الصفاقسي، من أزمة صحّية استوجبت خضوعه إلى العلاج بإحدى مصحّات مدينة صفاقس.

تقارير صحفية ليبية أعلنت أن محمد صولة، لاعب العربي الكويتي والمنتخب الليبي، مصاب بداء الملاريا منذ أكثر من 10 أيام بعد مشاركته ضمن المنتخب الليبي في لقاء غينيا الاستوائية لحساب تصفيات كأس أمم إفريقيا “الكوت ديفوار 2023”.

وأكّد أحدُ أفراد أسرة صولة لوسائل الإعلام أن “اللاعب يرقد بإحدى المصحات في تونس للعلاج منذ 10 أيام، لكن حالته لا تتحسن”.

وطالب ذات المصدر بتدخل عاجل لإنقاذ اللّاعب محمّد صولة وعلاجه في أوروبا حتى لا تتكرر مأساة أيمن النقريش، لاعب المنتخب الليبي لكرة القدم في الصالات.

وكان أيمن النقريش أصيب بالملاريا أثناء مشاركته ضمن المنتخب الليبي لكرة القدم في الصالات في بطولة أقيمت في نيجيريا وتوفّى نتيجة مضاعفات المرض.

وطالب المدرب الليبي واللاعب السابق أبو بكر الحرك، خال محمد صولة، بضرورة تدخل الحكومة الليبية لعلاج اللاعب، خاصّة أنه يعاني من صعوبة الحصول على تأشيرة دخول للدول الأوروبية للعلاج، مؤكدًا أن اللاعب لم يتخلَّ يومًا عن تمثيل منتخب بلاده، وأصيب وهو يدافع عن القميص الوطني.

محمد صولة بدأ مسيرته كلاعب في فريق الأهلي الليبي، ثم انتقل للعب في المحرق البحريني والنادي الصفاقسي، ويلعب حاليّا لفريق العربي الكويتي، ويمثل المنتخب الليبي منذ 2016.

تمنّياتنا للّاعب محمّد صولة بالشّفاء العاجل وبعودة سريعة إلى سالف نشاطه الرّياضي!

محمّد كمّون