اللّوحة التي تحمل اسم حمّادي العقربي «تختفي» من واجهة ملعب رادس؟

على إثر اختفاء اللّوحة التي كانت موضوعة على واجهة الملعب الأولمبي حمّادي العقربي برادس تطرّق برنامج “التّاسعة سبور” على القناة التّلفزية الفضائية “التّاسعة” مساء يوم أمس الاثنين إلى هذه الحادثة.
معدّ ومقدّم البرنامج عادل بوهلال أشار إلى أنّه وقع الاتّصال بمدير الحيّ الوطني الرياضي طارق الفرجاوي الذي أكّد أنّ اللّوحة سقطت بسبب الرياح وأشار إلى أنّه وقع تركيزها من جديد لكنّها سقطت بسبب الرياح للمرّة الثّانية فوقعت إزالتها في انتظار تركيز لوحة جديدة.
الكرونيكور ببرنامج “التّاسعة سبور” النّاصر البدوي اتّهم بعض الأطراف المجهولة بإزالة اللّوحة لمعارضتهم إطلاق اسم حمّادي العقربي على الملعب. وطالب البدوي بالإفصاح عن موقف رسميّ بخصوص هذه المسألة.