اللّيغا: 6 مباريات تفصل برشلونة عن التّتويج بالدوري الإسباني

أصبح فريق برشلونة الإسباني على بعد خطوات قليلة من التتويج بالدوري الإسباني للموسم الحالي، بعد فوزه المثير الذي حققه على مضيفه فريق فياريال 2-1، في اللقاء القوي الذي جمع الفريقين مساء الأحد الماضي، على ملعب «لاسيراميكا»، ضمن منافسات الجولة الثانية والثلاثين من عمر مسابقة اللّيغا. ويحتل المركز الثالث في جدول ترتيب الدوري الإسباني برصيد 71 نقطة، بفارق المواجهات المباشرة مع غريمه التقليدي ريال مدريد الوصيف بنفس عدد النقاط، كما أن الفريق الكتالوني له مباراة مؤجلة مع فريق غرناطة، فيما يتصدر أتلتيكو مدريد الترتيب برصيد 73 نقطة.
وبات برشلونة، بقيادة مدربه الهولندي رونالد كومان، يعتمد على نفسه في حصد لقب الدوري الإسباني هذا الموسم، حال نجاحه في تحقيق الفوز بالمواجهات الست المتبقية له في المسابقة.
ويلتقي الفريق الكتالوني مع غرناطة مساء الخميس على ملعب «كامب نو»، ضمن منافسات الجولة الـ33 من اللّيغا، وحال فوز برشلونة بالمباراة سيتربع على صدارة الدوري الإسباني برصيد 74 نقطة للمرة الأولى منذ فترة طويلة.
وبعد مواجهة غرناطة تنتظر برشلونة مواجهات من العيار الثقيل بمثابة نهائيات، حيث يحل ضيفًا ثقيلًا على فالنسيا يوم 2 مايو المقبل في الجولة 34، ثم يصطدم بمواجهة ضيفه أتلتيكو مدريد على ملعب «كامب نو» يوم 8 من الشهر ذاته.
ويحل برشلونة ضيفًا ثقيلًا على ليفانتي يوم 11 ماي المقبل في الجولة 36 من الدوري الإسباني، ثم يلتقي مع سيلتا فيجو، قبل أن يختتم مشواره في الجولة الأخيرة أمام مضيفه إيبار.
وفى المقابل، سقط أتلتيكو مدريد أمام مضيفه أتلتيك بيلباو بنتيجة 2-1، ليتوقف رصيده عند 73 نقطة في الصدارة، التي أصبحت مهددة بالفقدان حال فوز برشلونة في مباراته المؤجلة على غرناطة مساء الخميس المقبل.
كما خسر فريق ريال مدريد نقطتين ثمينتين في مشواره الصعب نحو المنافسة على لقب اللّيغا هذا الموسم، بعدما سقط في فخ التعادل السّلبي أمام ضيفه ريال بيتيس، في المواجهة التي جمعت بينهما مساء السبت، على ملعب «ألفريدو دي ستيفانو»، ضمن منافسات الجولة الـ32 من الدّوري الإسباني.
المصدر: وكالات