المشيشي للنوّاب: هل تم اكتشاف سيدي حسين اليوم؟

تسائل رئيس الحكومة هشام مشيشي على خلفية حادثة شاب سيدي حسين قائلا: “هل تم اكتشاف سيدي حسين اليوم واكتشاف وضعية التهميش التي تعيشها؟! كل هذا تم اكتشافه بعد الحادثة ! والطبقة السياسية تذكرتها اليوم عندما حدثت هاته الحادثة المعزولة..أين كانوا قبل ذلك..لا يتذكرونهم إلا في فترة الانتخابات أو عند المزايدة الاستثمارات السياسوية الرخيصة.
كما أدان المشيشي حادثة شاب سيدي حسين معتبرا أن »الحادثة مؤلمة وصادمة للمؤسسة الأمنية التي تعمل منذ فترة على أمن جمهوري ويقدم عديد التضحيات”، مضيفا “هي حادثة تمس الأمنيين أولا ولا تمثلهم”.
وفي تعليقه على إطلاق نواب المعارضة في البرلمان عريضة سحب ثقة منه قال “الوقت ليس وقت لطميات وبكائيات وتسجيل نقاط سياسوية”.
وأضاف المشيشي “نحن دولة مسؤولة منذ أن علمنا الحادثة تم اتخاذ الإجراءات اللازمة وتم إيقاف الأعوان المتورطين فيها وإحالته على التحقيق وعلى القضاء ومن يريد تسجيل النقاط السياسية أتركهم في البكائيات واللطميات لأن ذلك لن يفيد في شيء…المهم حلول حقيقية لأهالي سيدي حسين