“المناضل السري” رجب الدواس يغادرنا نهائيا ….

كتب: رياض جغام
رجب الدواس إلى رحمة ربّي… حمام سوسة تودّع أحد مناضليها السريين …
أجل رجب الدوّاس و يدعى الغربي الذي ودّعته حمام سوسة منذ يومين هو آخر جيل من مناضلي الحركة الوطنيّة في المدينة…و المرحوم نشط في السرّ و شارك في عديد الأعمال النضاليّة ضدّ المستعمر الفرنسي وكان غائبا عن الصّورة ولكنّه كان فاعلا و مساهما في النّضال الوطني …شارك في مخيّم الشبيبة الدستوريّة بعين الرّحمة في 1955 …المرحوم اشتغل نسّاجا …ثمّ سائقا…ثمّ تحصّل على مكتب “هبّاط ” بسوق الجملة…المرحوم رجب الدوّاس كان رجل خير وإحسان …يحترمه الجميع لأخلاقه العالية و لطيبته…صفحة أخرى من صفحات كتاب حمّام سوسة تطوى و تطوي معها سيرة ذاتية لرجل من أبناء المدينة ممن خدموا البلاد و العباد بكثير من الإندفاع و التطوّع و الصّدق…