المهرجان الدولي للفنون التشكيلية بالمحرس يتأجل…

المهرجان الدولي للفنون التشكيلية بالمحرس

كتب: شمس الدين العوني

كان من المفترض انتظام فعاليات الدورة 34 للمهرجان الدولي للفنون التشكيلية بالمحرس بعنوان “المحرس مدينة الفنون و البيئة ” في الفترة من 10 الى 17 أوت  وفق حيز متنوع من الأنشطة التي عرف بها المهرجان مثل المنابر و الشعر و الجولات الثقافية و الترفيهية و السياحية والمعارض واللقاءات الفكرية …

حيث أعدت الهيئة و منذ فترة برنامجها الثري و الذي يتضمن العناوين و المحاور و الفقرات المعتادة لهذه الفعالية الدولية العريقة  و ككل عام  ضمن عنوان”المحرس مدينة الفنون و البيئة “حيث  الإبداع في مجالات الجماليات …إلا أن هذه الدورة شهدت  تأخر أو غياب منحة الوزارة و الدعم الأمر الذي أدى الى قرار بجعل الهيئة المديرة للمهرجان تقتصر على برنامج مختصر فيه ورشات الأطفال والمعارض و العروض و تنشيط الشارع  و حضور الفنانين الأجانب المقيمين بتونس فقط وخلال شهر سبتمبر المقبل و ذلك مثلما صرح لنا مدير المهرجان الأستاذ اسماعيل حابة هذا الصباح…
البرنامج المعلن انتظر منحة الدعم المعتادة من قبل الوزارة كان ثريا و فيه مشاركات متنوعة …الدورة دعت فنانين من  تونس و ليبيا الجزائر و ايطاليا وبريطلنيا و الكوت ديفوار و تايوان و اليابان ليشاركوا في هذه الدورة  الجديدة  للمهرجان التي تخصص جانبا من  أنشطتها  للمجالات الفنية والجمالية المعهودة للمهرجان الدولي للفنون التشكيلية..و نجد في البرنامج المعارض و المنابر و اللقاءات الثقافية و الشعر و المعارض للافتتاح من خلال ما جلبه الفنانون المشاركون من أعمال و في الاختتام حيث يعرض ما تم انجازه خلال أنشطة التظاهرة و أيامها من قبل المشاركين  و بالنسبة للقاء الشعري يكون بمشاركة الشاعرين علي مبزعية و الهادي جاب الله و في خصوص الورشات هناك ورشات للأطفال و لليافعين  و الفنانين و ورشة لترميم الأعمال الفنية و صيانتها و هي الأعمال الموجودة في حديقة الفنون و يخصص جانب من عمل الورشات للنحت و الرسم و الحفر و الجداريات   و بالنسبة للقاءات المنابر فهي تهتم من قبل نقاد و مثقفين و مبدعين بمحاور فنية جمالية و تجارب و من المشاركين فيها نذكر برهان بن عربية و عدنان معيتيق و محمد الغزي و لطفي العربي السنوسي و سفيان بن فرحات و عبد الحميد الفهري و تكرم الدورة كل من مصطفى الذنقزلي و عمر الغدامسي و الصادق الطويل و عبد الحميد الفهري …سهرة الاختتام تشهد حفلا فنيا على شرف الضيوف و المشاركين و يتم فيها الاحتفاء بالمساهمين في الدورة …المحرس فسحة أخرى للفنون و اللقاءات و التلوين المفتوح…كل هذا طبعا مرتهن الى مسألة الدعم و المنحة الوزارية  حتى تنتظم الدورة 34 للمهرجان على غرار سابقاتها برمجة و مضامين و تنوعا وفق التوجه العام لمهرجان عريق وطنيا و عربيا و عالميا.