النادي البنزرتي : مستقبل غامض…مصير مجهول وأكثر من لاعب يهدد بالرحيل

تسود حالة غموض كبيرة حول الوضعية الخالية للنادي البنزرتي بحكم ان الفريق لم يستانف نشاطه منذ تاريخ 19 ماي 2021 تاريخ آخر مباراة له في البطولة اي منذ شهرين كاملين خاصة انه لا يوجد  شيء يوحي بان الامور تسير في الاتجاه الايجابي  لا سيما غياب الهيئة المديرة عن المشهد منذ نهاية الموسم وبعد انتهاء مهام الهيئة التسييرية… كما أنه من الناحية الرياضية مازالت الامور معلقة  منذ رحيل المدرب سامي القفصي  وتعيين المدرب محمد عزيز حيث تأجل موعد  التحضيرات الصيفية للموسم الجديد في ثلاثة مناسبات الاولى كانت مبرمجة يوم  5 جويلية والثانية في 13 جويلية والثالثة بعد عيد الاضحى لكنه لحد الان مازال لم يتم تحديد اي موعد للاستئناف الرسمي للتـــــــمارين…. 

من جهة اخرى تسود احباء الفريق حالة من القلق بلغت حد التوتر والاحباط بخصوص هذه الوضعية الحرجة والغامضة التي تسيطر على الفريق منذ نهاية الموسم الماضي  بالخصوص انقطاع التواصل مع  رئيس النادي الموجود خارج ارض الوطن وعدم وجود أي بوادر لانفراج الأزمة على المستوى التسييري خاصة وأنه لا توجد تحركات من قبل الرؤساء القدامى والأشخاص الفاعلين في الجهة ناهيك حالة الفتور التي أصابت تحركات بعض الجماهير وقد اصبح النادي البنزرتي في نظرهم يسير نحو الاضمحلال في صورة تواصل الوضع على ماهو عليه الآن خاصة وان العديد من اللاعبين غادروا الفريق على غرار المدافع شهاب بن فرج ولاعب الوسط ايمن الطرابلسي والحارس نعيم المثلوثي ومتوسط الميدان حليم الدراجي وهناك حالة من التململ تسود باقي اللاعبين نتيجة عدم تمكينهم من مستحقاتهم قبل العيد وعدد كبير منهم يهدد بعدم استئناف التمارين وبفسخ عقودهم في صورة عدم تمكينهم من مستحقاتهم التي تمتد على عدة أشهر  خاصة اللاعبين الاجانب 

هذا دون اعتبار قرار منع الانتداب المسلط على الفريق من قبل الجامعة التونسية لكرة القدم مقابل ما يوازي اكثر من نصف مليار من الديون وقرار الفيفا بالزام الفريق بنحو نصف مليار لفائدة اللاعب القطري العنزي قبل موفى شهر اوت القادم والعديد من الملفات الأخرى التي يسودها الغموض فمن يتدخل وينقذ النادي البنزرتي من الوضع الذي هو عليه؟

رضا هلال