النهضة: دستور قيس سعيّد ‘فاقد للشرعية’

حركة النهضة

في بيان أصدرته مساء اليوم الجمعة 19 أوت 2022، شددت “حركة النهضة” على أنّ “ما سمي دستور 2022 فاقد للشرعية، فهو محاولة لإضفاء شرعية على انقلاب على دستور الثورة ومؤسساتها ومكاسبها،

فضلاً عما رافق هذا المسار من صياغة انفرادية على المقاس ومن ضروب التزييف ومن مقاطعة واسعة للاستفتاء عليه بلغت ثلاثة أرباع المسجلين”، وفق ما جاء في البيان.

واستنكرت “حركة النهضة” بشدة “محاولات سلطة الانقلاب اعتبار نفسها سلطة أصلية، ووضع نفسها فوق الأحكام القضائية الباتة وفوق كل طعن قانوني أو رقابة أو محاسبة”.