النّادي الصفاقسي: المدرّب الإسباني مورثيا يطالب ﺒ400 ألف دينار لفكّ ارتباطه بالفريق

بعد تواصل حصيلة النّتائج المخيّبة للآمال لفريق النّادي الرياضي الصفاقسي، وآخرها الهزيمة يوم أمس الأربعاء أمام مستقبل سليمان بملعب الطيّب المهيري بالذّات، قرّرت الهيئة المديرة لنادي عاصمة الجنوب رسميّا فكّ الارتباط بالمدرّب الإسباني خوزي بيبي مورثيا.
مسؤولو النّادي انطلقوا خلال اللّيلة الماضية في مفاوضات مع هذا المدرّب قصد إيجاد صيغة تفاهم تفضي إلى طلاق بالتّراضي بين الجانبين، لكنّ مورثيا تمسّك بالحصول على مبلغ 125 ألف أورو بمعية مساعده الإسباني تشافي – أي ما يعادل قرابة 400 ألف دينار تونسيّ – قبل فسخ العقد: جرايات أشهر مارس وأفريل وماي وجرايتين اثنتين مقابل قيام النّادي بفسخ العقد من جانب واحد، حسب ما ينصّ عليه أحد بنود العقد الممضى بين الجانبين.
آخر الأخبار التي وصلتنا تفيد بأنّ مسؤولي السّي آس آس لا يزالون يواصلون مفاوضاتهم مع المدرّب خوزي بيبي مورثيا قصد إقناعه بالتّوصّل إلى حلّ صلحي والتّخفيض في المبلغ الذي يطالب به. ومن المنتظر أن يتمّ تفعيل قرار فكّ الارتباط بين الجانبين خلال السّاعات القليلة القادمة.
تجدر الإشارة إلى أنّ العقد الذي أمضاه المدرّب مورثيا لفائدة السّي آس آس ينصّ على حصوله على مرتّب شهري قيمته 15 ألف أورو (ما يعادل 50 ألف دينار تقريبا) وحصول مساعده الإسباني تشافي على 8 آلاف أورو شهريّا (ما يعادل 26 ألف دينار شهريّا)، إضافة إلى إلزام الطّرف الذي يخلّ بالتزاماته التّعاقدية بدفع مبلغ تعادل قيمته ضعف جراية هذا المدرّب ومساعده معا أي 46 ألف أورو (ما يعادل 152 ألف دينار).

محمّد كمّون