الهوارية: حافلات ‘الكونفور’ ماشية جاية على العاصمة من نابل وقليبية… وممنوعة على الهوارية؟

مرة اخرى نضطر للكتابة عن الشركة الجهوية للنقل بنابل، كم من مدير عام مر على هذه الشركة العريقة التي كانت مثالا يحتذى به ، لكن لم تتغير أحوالها المادية وسياسة عملها هي نفسها ، رغم تغيير المديرين العامين الذين عجزوا على اخراج الشركة من وضعيتها المالية الصعبة وحسب ما رصده الصريح أون لاين منذ سنوات فإن المشكل هو في كيفية استغلال الحافلات التي توزع على فروع الشركة بطريقة غير مفهومة، الجميع هنا في الهوارية يشتكون من رداءة الحافلة العاملة على خط الهوارية / تونس في غياب حافلة ‘الكونفور’ الذي حجبها المسؤولون بالشركة لتعلات واهية اكل عليها الدهر وشرب، في حين نجد في خط قليبية / تونس 3 حافلات كونفور تدخل العاصمة يوميا في ” طمبك” انتشار وباء كورونا ويمنع على الحافلة العادية العاملة على خط الهوارية / تونس من المرور إلى العاصمة حيث تتوقف رحلتها عند برج السدرية ، وسؤالنا إلى المسؤولين في الجهوية للنقل بنابل ماذا يفعل الموظف و العامل والشرطي وعون الحرس وعون السجون وغيرهم العاملين بالعاصمة؟ ما عساهم أن يفعلوا بعد نزولهم في برج السدرية؟
الشركة تتسبب لهم في خسارة الوقت وخسارة المال وخاصة النساء منهم، كل الجهات سواسية أمام القانون وما على الشركة إلا توفير حافلة كونفور إلى فرع الهوارية لاستغلالها في خط تونس وهو خط حيوي ومردوده جيدا خلافا لما يروجون له بعض المسؤولين في الشركة، كلامنا هذا موجه إلى السيد المدير العام للشركة ومن خلاله إلى السيد وزير النقل والسيد والي نابل للنظر الجدي في طلب أبناء الهوارية عبر الصريح أون لاين .
عزوز عبد الهادي