باكالوريا: صاحبة أعلى معدل في ولاية القصرين تتحدّث للصريح عن ‘أغلى حلم’

اسلام حاجي

تحصلت التلميذة النجيبة اسلام حاجي والتي تزاول دراستها بمعهد فريانة والمرسمة بالسنة الرابعة علوم تجريبية على أعلى معدل  في ولاية القصرين 18.43 ورغم غياب والدها خارج أرض الوطن:: فقد وجدت في والدتها الاستاذة السند القوي لمضاعفة جهدها وعزيمتها الفولاذية التالق والتفوق…

 وقد اتصل مراسل الصريح بإسلام وعائلتها لتهنئتها بهذه المناسبة وقد شكرت من قلبها كافة الاطار التربوي والاداري بمعهد فريانة وعائلتها التي وقفت إلى جانبها وكانت دافعا وشحنة لتحقيق هذه النتيجة وامنيتها الدخول الى كلية الطب وذكر خالها منير حاجي في هذه الصدد حول نجاحها وتالقها قائلا:

لقد ولدت في ليلة من ليالي شهر سبتمبر  بمنطقة لا تخرج مثلها من الزهور الفواحة كانت وردة مفعمة برائحة الذكاء والجدية منذ نعومة أظافرها كما يقول المثل الصيني “الذكي من تكلم ببطىء وفكر بسرعة” فهي صاحبة دعابة وابتسامة وسريعة التفكير …

هذه النبتة النادرة التي لا يوجد مثلها بمنطقة السباسب شربت كأس الطموح  فزرعت في قلبها حب العلم ووظفت ذكائها  واحسنت في وتوظيفه “ليس الذكاء هو الشي الهام بل ما يوجه الذكاء” ديسفويتكي..اذكر انها تكثر من تكرار انها سوف تكون طبيبة “لو تعلقت همة المرء بما وراء العرش لناله “حديث نبوي  ويقول المتنبي ” في إحدى حكمه

 اذا غامرت في شرف مروم   فلا تقنع بما دون النجوم ”  انها ذكية ومثابرة ومجتهدة   كل هذه الخصال جعلت منها قمرا يضئ في الضلام الدامس…كأن لسان حالها يقول  “الا في سبيل المجد ما انا فاعل  عفاف واقدام  وحزم “

كل هذا وذاك جعل منها نجم يعلو في سماء القصرين بما يقارب  19 من 20

انها الدكتورة اسلام حاجي طبيبة المستقبل  وفخر الحاضر لكل من يعرفها من قريب أو من بعيد…

متابعة: لطفي التليلي