بسبب السّلالات الجديدة لفيروس كورونا : غلق الحدود مع فرنسا وليبيا؟

بخصوص الطفرات البريطانية والجنوب إفريقية والبرازيلية لفيروس كورونا، أكّد الدّكتور الهاشمي الوزير عضو اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا اليوم الأربعاء أنّ هذه السّلالات لديها قدرة على الانتشار أكثر. كما أشار إلى أنّه بإمكان الإصابات بهذه الطّفرات أن تكون أخطر من غيرها.
الوزير أكّد أنّ السلالة البريطانية انتشرت في تونس، مضيفا: ”اليوم يجب أن نكون يقظين لأنّ السلالة الجنوب افريقية موجودة في ليبيا والسلالة البرازيلية موجودة في فرنسا”.
ولم يستبعد الدّكتور الهاشمي الوزير غلق الحدود مع فرنسا وليبيا، مشيرا إلى أنّه تمّ تداول هذه النقطة في المجلس العلمي منذ يومين وسيتمّ اتّخاذ القرار المناسب تبعا لتطوّر الوضع.