بغاية الانتقام.. شاب ينبش قبر ممرضة ويغتصب جثتها ويحرقها

أقدم شاب مصري على ارتكاب جريمة مروعة ومخيفة بحق ممرضة ميتة، حيث قام باغتصابها وحرق جثتها بعد أن نبش قبرها.
و في التفاصيل، فقد اعترف المتهم مصطفى “م.ح” والبالغ من العمر “41 عام” أمام جهات التحقيق أنه اقتحم إحدى المقابر وأخرج جثة سيدة متوفية تبين أنها ممرضة ثم عاشرها جنسياً وأشعل النار بجثتها إثر خلاف سابق بينه وبين المسؤول عن إدارة المقابر انتهى بقيام الأخير بالتعدي عليه بالضرب وتحطيم هاتفه المحمول ومنعه من العمل بالجبانات، و على إثر ذلك اختمرت في رأسه فكرة الانتقام منه”، وفق (إمارات نيوز).
و تابع” انه كان على علم بوجود جثة حديثة تم دفنها في المقابر فقرر الانتقام وتوجه إلى المقبرة ليلاً عقب الانتهاء من الدفن، ودلف إليها بالداخل عقب أن كسر قفل المقبرة وأخرج جثمان الممرضة المتوفاة وجردها من الكفن و عاشرها جنسياً وبعدها سكب عليها البنزين وأشعل النيران بها وفي المقبرة قاصداً من ذلك أولاً إيقاع الضرر لخصمه مع أهل المتوفية، بصفته القائم على إدارة الجنازات، وثانياً لإخفاء معالم قيامه بجماع المتوفية”.

المصدر: وكالات