بلغت 16.4 مليون قنطار… كلّ التّفاصيل حول صابة الحبوب لهذا العام

بلغت الحصيلة النهائية والرسمية لصابة الحبوب في تونس لهذا الموسم 16.4 مليون قنطار مع تجميع 7.9 ملايين قنطار.

وتقدر الحاجيات الوطنية من الحبوب ما بين 28 و30 مليون قنطار سنويا، ما يعني أنه سيقع تغطية الفارق في صابة الحبوب لهذا الموسم بمواصلة التّوريد – وخاصّة توريد خاصة القمح اللين.

وأظهرت معطيات من الإدارة العامة للإنتاج الفلاحي بوزارة الفلاحة أن موسم الحصاد قد انتهى تقريبا حيث بلغت المساحات المحصودة إلى غاية يوم 28 جويلية الماضي، حوالي 802  ألف هكتار من جملة 810 آلاف هكتار قابلة للحصاد، أي بنسبة تقدم تقدر بحوالي 99 بالمائة، منها 699 ألف هكتار بولايات الشمال (من جملة 707 ألف هكتار قابلة للحصاد) وحوالي 101 ألف هكتار بولايات الوسط والجنوب (من جملة 102 ألف هكتار قابلة للحصاد).

وتوزعت المساحات المحصودة حسب الأنواع على 457 ألف هكتار قمح صلب و60 ألف هكتار قمح ليّن و276 ألف هكتار شعير و9200 هكتار ترتيكال.

وبخصوص تقدم التجميع إلى غاية 28 جويلية الماضي أظهرت المعطيات المتوفرة أن كميات الحبوب المجمعة بلغت حوالي 7 ملايين و936 ألف قنطار منها 7 ملايين و410 ألف قنطار حبوب استهلاك.

وانقسمت الكميات المجمعة حسب الأنواع إلى 6 ملايين و904 ألف قنطار قمح صلب و319 ألف قنطار قمح ليّن و187 ألف قنطار شعير.

كما تم تجميع حوالي 526 ألف قنطار من بذور الحبوب من قبل مختلف شركات إنتاج البذور الممتازة موزعة على 51 ألف قنطار من قبل ديوان الحبوب ومليونين و911 ألف قنطار من قبل الشركات التعاونية و4 ملايين و447 ألف قنطار جمعتها الشركات الخاصة.

وبالنسبة لجودة الحبوب لهذا الموسم فقد اعتبرت المصالح المختصة بوزارة الفلاحة أنها عموما مقبولة مع تسجيل عدد قليل من طلبات إعادة تعيير الحبوب من قبل المنتجين نظرا للمراقبة التي وقعت على مراكز التجميع في المصادقة عند قبول الحبوب.

وعلى صعيد آخر قدرت المساحات المتوقع حصادها 810 آلاف هكتار من جملة 1 مليون و130 ألف هكتار مبذورة منها قرابة 707 آلاف هكتار بولايات الشمال وحوالي 103 آلاف هكتار بولايات الوسط والجنوب.

وبالنسبة للمساحات السقوية من المتوقع حصاد حوالي 68 ألف هكتار من جملة 72 ألف هكتار مبذورة.

ولإنجاح موسم الحصاد من الناحية اللوجستية، تمت المصادقة على 176 مركزا قارا حيث توجد الصابة، من جملة حوالي 186 مركزا موزعة على كامل تراب الجمهورية، ورفض بقية المراكز لعدم استجابتها للمقاييس الدنيا المطلوبة.

كما تم إعداد معلقة تتضمن التذكير بإجراءات قبول الحبوب بالمراكز وتشديد المراقبة عليها للحد من الضياع ومقاومة الغش.

وبخصوص مخابر التعيير صادقت اللجان الجهوية واللجنة المركزية المكلفة على 25 مخبرا لتعيير الحبوب المحلية جاهزة لاستقبال العينات.

يشار إلى أن عدد آلات الحصاد المتوفرة لتأمين موسم الحصاد قدرت بحوالي3553  آلة منها 3100 آلة متواجدة بولايات الشمال و453 آلة بولايات الوسط والجنوب، مع العلم أن أسعار الآلات الحاصدة الجديدة ارتفعت بصفة ملحوظة خلال السنوات الأخيرة ليتراوح معدل أسعارها لدى نيابات بيع الآلات الفلاحية حاليا بين 300 و350 ألف دينار.

كما تم القيام بحملات تحسيسية وأيام إعلامية لفائدة الفلاحين لمساعدتهم على القيام بعمليات الصيانة اللازمة، وتم تعديل أكثر من 250 آلة حصاد للحد من نسب الضياع عند الحصاد.