بلومبيرغ: قراصنة روس شنوا هجوما كاسحا على شركات كبرى للتكنولوجيا

زعمت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية أن شركة البرمجيات الدولية Kaseya وعددا من شركات تكنولوجيا المعلومات الأخرى، “تعرضت لهجوم إلكتروني شنه قراصنة روس”.
وكتبت “بلومبيرغ” في تقريرها: “قامت مجموعة قراصنة مرتبطة بروسيا باختراق حوالي 200 شركة بهجوم واسع النطاق ومستمر”.
وأضافت: “الهجوم السيبراني أثر على 6 شركات على الأقل، بين حرفائها حوالي 200 شركة أصغر، وربما تم حظر بياناتها مؤقتا”.
ودحضت السفارة الروسية لدى الولايات المتحدة في وقت سابق تقرير وكالة الأمن القومي الأمريكي حول “تورط البعثة الدبلوماسية الروسية في الهجمات الإلكترونية”.
ونشرت وكالات المخابرات الأمريكية والبريطانية أمس الخميس تقريرا مشتركا يزعم أن “جهاز الاستخبارات العسكرية التابع لهيئة الأركان الروسية متورط في هجمات قرصنة مستمرة على هياكل حكومية وخاصة في جميع أنحاء العالم”.
بدوره، أكد الكرملين أن “موسكو ليست متورطة في أي هجمات إلكترونية على منشآت أمريكية، وأن الاتهامات الموجهة لروسيا لا أساس لها من الصحة، وسببها الخوف من روسيا”.
المصدر: وكالات