بوتين يوجه تحذيرا صارما إلى الدول الإسكندنافية!

فلاديمير بوتين

هدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الدول الإسكندنافية بقوله إن الوقت قد حان لاستعادة الأراضي في إشارة إلى الأراضي الفنلندية والسويدية التي تمكن القيصر بيتر الأكبر من حيازتها يومًا.

وبحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، فإن هذا الخطاب يمكن وصفه بأنه تهديد جديد مروع للأمن الأوروبي.

حرب الشمال الكبرى

جاء خطاب بوتين في الذكرى 350 لميلاد القيصر بيتر، مشيرًا إلى حرب الشمال الكبرى التي شهدت تحالفًا مناهضًا للسويد بقيادة موسكو، فحينها سحق الإمبراطورية السويدية وأسس روسيا كقوة جديدة في أوروبا.

وقال بوتين لجمهوره: كان القيصر بيتر يقاتل السويد ليستعيد أراضينا، كما قامت معركة نارفا في إستونيا ليستعيدها ويقويها.

وتابع: إذا انتهجنا منهاج هذه القيم على أنها أساسية لوجودنا، فسننتصر في القضايا التي نواجهها.
وقالت التقارير الغربية إن تلك التهديدات تطال دول البلطيق في إستونيا ولاتفيا وليتوانيا التي تخشى أن تشن موسكو حربًا عليها بمجرد انتهائها مع أوكرانيا، وكذلك تمثل تهديدًا للدول الإسكندنافية مثل السويد وفنلندا حيث تحاول الدولتان الانضمام إلى حلف الناتو.