جلال القادري: 3 أسباب وراء الهزيمة

جلال القادري

لخّص المدرب جلال القادري أسباب هزيمة المنتخب الوطني التّونسي في مباراة اليوم السّبت ضدّ أستراليا في ثلاثة أسباب، وهي شوط أول سيئ وقبول اللعب من المنافس بالاضافة إلى إضاعة فرص واضحة للتهديف..
وقال النّاخب الوطني جلال القادري: “كان من المفروض أن نقدّم مباراة أفضل بكثير اعتبارا لأنّ المواجهة كانت مصيرية، لكنّنا لم نقدّم الأداء المنتظر منّا في الشّوط الأوّل الذي كنّا خلاله سيّئين وقبلنا اللّعب، خاصّة وأنّنا اعتمدنا على الكرات الطّويلة التي سهّلت مهمّة المنافس وجعلتنا نخسر عديد الكرات…”
وأضاف القادري: “رغم ذلك كان بإمكاننا العودة في النّتيجة بعد قبولنا لهدف صنعه منافسنا من نصف فرصة، وتوفّرت لنا فرصتان واضحان عن طريق محمّد دراغر ويوسف المساكني.”

غياب التّجسيم

بخصوص أداء الفريق في الشّوط الثّاني، أشار المدرّب جلال القادري إلى تغيير الرّسم التّكتيكي في مناسبتين، ممّا مكّن أبناءه من فرض سيطرة مطلقة على مجريات اللّعب في هذا الشّوط، لكنّ غياب التّجسيم حرم المنتخب من الوصول إلى مرمى منتخب أستراليا.
محمّد كمّون