جوهر بن مبارك: 25 جويلية يوم أسود؟

 كتب جوهر بن مبارك :

لا هي ثورة و لا هي لحظة تاريخية و لا هو تصحيح مسار.

25 جويلية 2021 هو يوم أسود شوّهت فيه الجمهورية مجدّدا بدأ ببضعة تحرّكات صباحيّة معزولة و محدودة وبعضها مشبوه قفز رئيس الجمهورية لاعلان الانقلاب على القانون في المساء ثمّ خرجت مزامير السيارات من شدّة اليأس للتهليل في اللّيل قبل خلود الجميع الى النوم فجرا. مسرحيّة سيئة انتهت بأسطورة “الشعب يريد” لتركيز حكم شعبوي اعتباطي يدمّر ما تبقى من البلاد. هذا هو الخطر اللي دهم خلاص و سنتصدّى له و نهزمه ونعود للاحتفال بالجمهورية في عيدها.