حمام الزريبة: جدارية المنطقة الأثرية الزريبة تزين مكتب مديرة المدرسة الإعدادية بالذوق الراقي (صور)

اذا عجز الرجال على تنفيذ شيء ما عليكم إلا بالقوة الناعمة ، هذا الكلام ينطبق على مديرة المدرسة الإعدادية الطاهر الحداد بحمام الزريبة من ولاية زغوان رندة نابولي..

فبعد إحداث مسرح هواء طلق نموذجي في المدرسة وتركيز منهج عمل جديد قوامه العمل الجماعي في إطار العائلة الواحدة والإحترام، عرفت المدرسة نقلة نوعية ملحوظة في موسم دراسي واحد إذ بعد انتهاء السنة الدراسية قامت مديرة المدرسة ببعض الأشغال في مكتبها أرادت منه أن يكون لائقا بمدير مؤسسة تربوية حيث قام رسامان من أبناء المدرسة برسم جدارية جميلة جدا ومعبرة ومجسمة للمنطقة الأثرية الزريبة احتراما لتراثها المجيد في وجود بصمة إمرأة تتميز بالذوق الراقي في شتى المجالات فما بالك بمكتبها الذي ارادته أن يكون مصدر “هيبة ” أمام التلاميذ والإطار التربوي وضيوف المدرسة وسيبقى فخرا و نموذجا لمن بعدها، لذلك اذا عجزت قوة الرجال على فعل شيء ما… فالقوة الناعمة قادرة على فعل كل شيء….

عزوز عبد الهادي