رئيس أركان الجيش الجزائري: السياق الدولي الحالي ‘لا يرحم الضعفاء’

أكد الفريق السعيد شنقريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي بالجزائر، أن السياق الدولي الحالي “لا يرحم الضعفاء” وعلينا بناء جيش قادر على مواجهة التحديات لأن الجزائر دولة محورية.
وقال شنقريحة في كلمة له خلال إشرافه على مراسم حفل تخرج الدفعة الـ 14 بالمدرسة العليا الحربية: “إن السياق الدولي الحالي لا يرحم الضعفاء، ومكانة بلادنا الإقليمية والدولية باعتبارها دولة محورية بامتياز وموقعها الاستراتيجي الحيوي علاوة على الظروف الصعبة التي تشهدها منطقتنا الإقليمية، كلها عوامل تتطلب منا أكثر من أي وقت مضى مواصلة العمل الحثيث على بناء جيش عصري محترف، جيش قادر على مواجهة التحديات وكسب الرهانات المستقبلية.
مشيرا إلى أن هذا هو الهدف الأسمى الذي سطرناه في ظل توجيهات رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني، ونعمل على تجسيده ميدانيا بعزيمة صلبة وإرادة متينة”.

المصدر: صحف جزائرية