راشد الخياري : مدير حملة سعيد يعترف بانه تلقى اموالا امريكيىة …

كتب: راشد الخياري
و أخيرا ظهر فوزي الدعاس مدير حملة قيس سعيد الإنتخابية في الإعلام (مع تغييب محامو النائب راشد الخياري عن الإعلام).
لاحظوا مدى رعبه و فزعه و خوفه و إرتعاش يديه لتفهموا حجم رعبهم من كشف النيابة العمومية لهول الفضيحة لم يقدر حتى على القول بأن النائب راشد الخياري كاذب.
نتحداه أن يكذبنا…إعترف يوم أمس أمام القضاء العسكري بأنه تلقى مبلغا واحدا فقط من المسؤول الامني للسفارة الامريكية بباريس و إعترف بلقائه مع قيس سعيد بذات الشخص و المهزلة أنه زعم في التحقيق أنه أخذ المبلغ من الضابط بالسفارة في شكل سُلفة…تخيل تتسلف فلوس من جهة أمريكية…
لن يصمدوا طويلا…النيابة العمومية جلبت كل الأدلة الدامغة و البنك المركزي أقر بوجود التحويلات هذا فضلا عن المبالغ التي تسلموها مباشرة و مبالغ ضخمة أخرى تم ضخها لشركات دعاية خارج تونس….
الفضيحة ستكون غير مسبوقة و تستدعي إجراءات تاريخية من هيئة الإنتخابات
ملاحظة: السيد فوزي الدعاس هو صحفي بالأساس و متعود على الكامرا و لكنه الأن يرتعد خوفا و ضعفا أمامها…السؤال المطروح هل سيقبل أن يهز القضية وحدو؟