رسالة من الخياري بعث بها من مكانه السري

نشر النائب راشد الخياري رسالة مطوّلة أوضح فيها لماذا لم يمتثل لدعوة القضاء العسكري ولماذا اختفى ومن اهم ما جاء في هذه الرسالة قوله:
ليعلم الجميع أني ما رفضت المثول جبنا ولا خوفا ولا رهبة أمام قضاء عسكري يعمل إداريا تحت إمرة الخصم شخصيا ويحتكم بالكامل لأمره، فكيف يكون بربكم الخصم والحكم واحد، ولقد علمنا بالمكر والخديعة والفخ الذي جهزوه لشخصي حيث لم يتم إستدعائي لأمدهم لا بالأدلة ولا بالوثائق ولا بالبراهين بل تمت محاولة إستدراجي لأمر واحد وهو الزج بي في السجن مباشرة تتفيذا لرغبة فخامته التي لا يجب أن تُرد والدليل أمامكم»…