رياض جراد: كم انتم قبيحون …كيف تقولون عن قيس سعيد انه أسير وسجين ومعزول؟

كتب: رياض جراد

حدّث أحد النواب، الذي لا أستحضر الآن حتى إسمه، المدعو “صاحب الإمضاء في الهوا” قائلا بأن الرئيس قيس سعيد سجين وأسير في قصر قرطاج لدى الأجهزة…نفس الخطاب النشاز سمعناه أيضا على لسان من كان رئيسا سابقا للجمهورية التونسية برتبة مدون في الجزيرة… واحد ممن كان تاريخهم حافلا بالخيانة والعمالة … واحد ممن خربوا دولا وطنية بأسرها وإستدعوا لها الإحتلال باسم الدفاع عن الديمقراطية والحرية … ذلك الذي صوت له التونسيون بنسبة 2.97 % في الإنتخابات الرئاسية الأخيرة.
سنفونية يعزفها “باراشوكات” النهضة .. لغاية نعلمها جيدا .. للمس من قواتنا المسلحة الأمنية والعسكرية
ولإدخال الشك في نفوس التونسيين .. وأشياء أخرى …
كيف يمكن أن يكون قيس سعيد أسيرا و سجينا و معزولا وهو الذي ينزل بين الفترة والفترة الى شوارع تونس متجولا بكل تلك الراحة والطلاقة وسط ترحيب شعبي كبير في كل مرة من الصغير قبل الكبير .. ؟!
كم أنتم قبيحون…
في سقوطكم جبناء وفي عداوتكم أنذال…