صفاقس: تضامن واسع مع الأمني الذي تعرّض إلى الطّعن على يدي منحرفين (صور)

العكرمي بوهلال

لا تزال صفحات النّقابات الأمنية تعبّر عن تضامنها مع الأمني العكرمي بوهلال الذي تعرّض خلال اللّيلة الماضية إلى اعتداء أمام منزله من قبل عدد من المنحرفين وتمّ طعنه بواسطة آلة حادّة – الشّيء الذي أدّى إلى تلقّيه إصابات بليغة وخضوعه إلى عملية جراحية بإحدى المصحّات الخاصّة.

كما عبّر العديد من روّاد الفايسبوك وغيره من شبكات التّواصل الاجتماعي عن استنكارهم لهذه الجريمة وعن تضامنهم مع الأمني الذي تمّ الاعتداء عليه، مطالبين بتسليط أقسى العقوبات على مرتكبي الاعتداء.

ووفق مصادرنا، تمّ الاعتداء على الأمني من قبل عناصر المجموعة المذكورة بعد أن نهاهم عن التفوه بالكلام البذيء بالقرب من منزله ومنازل بقية المتساكنين.