صفاقس: تواصل البحث عن مفقودين في حادث غرق مركب على سواحل قرقنة

الحرقة

تواصل وحدات الجيش والحرس البحريين والحماية المدنية عملية البحث عن مفقودين في حادث غرق مركب للمهاجرين التونسيين غير النظاميين جدّ أمس الأول الأربعاء قبالة سواحل جزيرة قرقنة حيث لا يزال 6 مجتازين في عداد المفقودين من بين الذين كانوا على متن المركب الغارق والمقدر عددهم ﺒ32 مهاجرا.
وقد تم صباح اليوم انتشال جثة لأحد الهالكين بعد أن كان فريق الحرس البحري أنقذ21 مهاجرا وانتشل جثة مهاجر من ضمن الغرقى في حين انتشل غوّاصو جيش البحر 3 جثث أخرى، من ضمنها جثّة فتاة عمرها حوالي 10 سنوات.
وقد استعمل جيش البحر طائرة عمودية في عمليات البحث بحسب ما أفاد به الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الوطني محمد زكري.
وتفيد المعطيات التي أدلى بها مصدر أمني مسؤول أن المهاجرين الذين انطلقوا في رحلتهم من سواحل معتمدية المحرس كلهم من الشبان من أصيلي ولايات صفاقس والقيروان وتونس وقفصة.