صفاقس: كانت تستعدّ للاحتفال بزواجها… ‘أميمة’ تموت تحت “تيندة”

sfax

لقيت الفتاة أميمة حتفها خلال العاصفة التي هبّت على مدينة صفاقس مساء أمس الأربعاء، وذلك إثر سقوط واقية حديدية (تيندة) من فوق إحدى البنايات بباب البحر أصابتها على مستوى الرأس.

الضّحية تبلغ من العمر 24 عاما وكانت تستعدّ للاحتفال بزواجها قريبا.

أميمة كانت رفقة خطيبها (30 سنة) على متن دراجة نارية وأصيبت عند مرورها حذو البناية المذكورة، القريبة من مقرّ غرفة التجارة والصّناعة بصفاقس.

تجدر الإشارة إلى أنّ خطيب الضّحية، الذي كان يقود الدرّاجة النّارية، أصيب بجروح بليغة في الصّدر وعلى مستوى الرّأس وتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج.

ووفق الدّكتور حاتم الشريف، المدير الجهوي للصحّة بصفاقس، يخضع الشّابّ حاليّا للعناية المركّزة وتعتبر حالته مستقرّة.

تجدر الإشارة كذلك إلى أنّ سقوط الواقية الحديدية المذكورة تسبّب في إلحاق أضرار فادحة بعدد من السيّارات التي كانت رابضة بالمكان.

محمّد كمّون