صفاقس: يوم غضب للنّقابيّين الأمنيّين للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين

يوم غضب للنّقابيّين الأمنيّين

نفّذ عدد من النقابيين الأمنيين اليوم الأربعاء 28 سبتمبر 2022 يوم غضب ووقفة احتجاجية أمام مقر النقابة الجهوية لقوات الأمن الداخلي بصفاقس، المحاذية لإقليم الأمن بوسط المدينة، للمطالبة بإطلاق سراح زملائهم النقابيين الموقوفين.

الناطق الرسمي باسم النقابة الوطنية لقوات الأمن الداخلي، شكري حمادة، صرّح لوسائل الإعلام أنّ إيقاف الأمنيين مخالف للقانون، مؤكدا مساندة النّقابة للموقوفين وتسخير محامين للدّفاع عنهم والوقوف مع عائلاتهم ماديا ومعنويا.

كما أكّد شكري حمادة أنه سيكون هناك أيام غضب في كامل تراب الجمهورية من أجل احترام حقّ الأمنيّين في ممارسة العمل النقابي.

ووجه حمادة دعوة لسلطة الإشراف ورئاسة الحكومة ووزير الداخلية لفتح باب المفاوضات، لافتا إلى أن الوزير أصدر ملحوظة عمل يفرض فيها على الإطارات طريقة الانخراط بالتسلسل الإداري.

الناطق الرسمي باسم النقابة الوطنية لقوات الأمن الداخلي شكري حمادة أشار كذلك إلى وجود نيّة لقبر العمل النقابي داخل المؤسسات السجنية.