عجوز بريطانية تحتفل بعيد ميلادها الـ107 بعد تعافيها من كورونا

عجوز بريطانية

احتفلت عجوز بريطانية وهي واحدة من أكبر الناجين من فيروس كورونا في البلاد بعيد ميلادها الـ107 بعد تعافيها من الفيروس.

وقالت صحيفة “ميرور” البريطانية إن العجوز بات الدريدغ أمضت خمسة أيام في المستشفى حيث احتاجت للأكسجين، مشيرة إلى أن الأطباء اندهشوا لأنها تعافت تماما وتمكنت من الخروج والعودة إلى دار الرعاية في ويلينغتون، سومرست.

وأضافت الصحيفة أنه، وفي اليوم التالي لخروجها من المستشفى، عادت المسنة للمشاركة في النشاطات اليومية بدار الرعاية.

وتمكنت من الاستمتاع بالاحتفال بعيد ميلادها 107، حيث قام أفراد من عائلتها بزيارتها صباح عيد الميلاد قبل حفلة في فترة ما بعد الظهر مع الموظفين والمقيمين.

وولدت بات في سوليهل في 26 نوفمبر 1914، بعد أربعة أشهر من اندلاع الحرب العالمية الأولى، وكانت واحدة من ثمانية أطفال في عائلتها، والوحيدة من بين أشقائها الذين بلغوا سن المائة.

وعاشت بات مع زوجها 52 عاما حتى ترملت عام 1990.

المصدر: صحيفة “ميرور” البريطانية